اعلانات

الخطFontFonte + - Bookmark and Share

   شبطيني: لقاء الراعي – الحريري يؤسس لمرحلة جديدة

 

اعتبرت وزيرة المهجرين أليس شبطيني أن لقاء البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي مع الرئيس سعد الحريري يؤسس لمرحلة جديدة.


        وقالت في تصريح "مرة جديدة تؤكد الأحداث الداهمة أن لا سبيل لإنقاذ لبنان في هذه المرحلة الحساسة إلا من خلال تفعيل أجواء الحوار الوطني وتعزيز التواصل, حيث يأتي في هذا الإطار اللقاء الذي جمع البطريرك مار بشارة بطرس الراعي والرئيس سعد الحريري في روما والذي يؤسس بأهميته وتوقيته لمرحلة جديدة تضع حداً لاستمرار الفراغ في المؤسسات وتكون فيها الأولوية لانتخاب رئيس جديد ينقذ الجمهورية ما تتخبط فيه حالياً".

 

دعم الجيش

 

وأشارت الى أن "الملاذ الوحيد لجميع اللبنانيين في هذه الأوضاع العصيبة, يتمثل بالوقوف الى جانب الجيش اللبناني وقوانا العسكرية من خلال دعمهم وتعزيز قدراتهم مع إدانتنا الشديدة لما تتعرض له مراكز الجيش من اعتداءات جبانة تنفذها مجموعات متطرفة حاقدة ومأجورة تحركها بعض القوى الخارجية التي تضمر الشر والأذية لبلدنا, مع ثقتنا بأن تلك الجماعات أخطأت ولا تزال في المكان والزمان لأن الساحة اللبنانية ليست بيئة حاضنة لهؤلاء الارهابيين, بل كانت وستبقى على الدوام ساحة واسعة للعيش المشترك والوحدة والتآلف, وهذا ما أثبيته الأحداث في عرسال وفي الشمال والتي بينت تمسك اللبنانيين بدولتهم وجيشهم من دون أن ننسى قضية العسكريين الرهائن والتي نأمل بأن تحل تلك المشكلة بعيداً من الإعلام والضجيج وفي أسرع وقت ممكن".

 

وختمت "نكرر دعوتنا جميع الأطراف والقوى السياسية من أجل التمسك بمسيرة السلم الأهلي ورفض كل أشكال الفتن والدسائس وعدم الإنصياع لأجندات الخارج لا سيما الهدامة منها, لما لها من تأثير مدمرعلى وحدة لبنان واستقراره".

Last Update Date:Date de mise à jour:آخر تحديث في تاريخ:10/28/2014 4:31 PM
جميع الحقوق محفوظة ©     إتصل بنا  |  خريطة الموقع
هذا الموقع من تصميم وتطوير واستضافة مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية
الصفحة الرئيسية
خريطة الموقع
اعلانات / منشورات
البحث عن تعويضات
القوانين و المراسيم
الوزارة
قرض المهجر
إتصل بنا